تطوير الذات

احترام الذات

احترام الذات

اقرأ فى هذا المقال على طريق النجاح

احترام الذات أو تقدير الذات هو جزء لا يتجزأ من النجاح، بدونه سيشعر الناس بالهزيمة والضعف وانخفاض العزيمة والإرادة، سيشعرون دائماً بنقص في داخلهم مما يجعل من الصعب عليهم أن يتطوروا ويحققوا ذاتهم، وقد يتخذوا قرارات سلبية تسبب لهم الكثير من المتاعب والفشل في حياتهم، وعلى النقيض الآخر إنّ الإحساس بتقدير و احترام الذات بشكل مبالغ به قد يسبب للشخص أيضاً مجموعة من المشاكل والاضطرابات خاصة في العلاقات الإجتماعية، وقد يكون من علامات اضطراب الشخصية النرجسية.

لذا التوازن في درجات إحترام الذات أمر مهم للغاية فلا تكون في مستوى منخفض مما يسبب انعدام الاحترام للذات، ولا تكون في مستوى عالي جداً مما تسبب اضطراب في الشخصية، يجب أن يبقى الشخص في المنتصف ينظر لنفسه باحترام وواقعية وإيجابية ومثالية.

ما هو احترام الذات ؟

يشرح علم النفس احترام الذات بأنه شعور الشخص بتقدير الذات وإدراكه لقيمة ذاته أو لقيمته الشخصية، بمعنى كم يقدر الشخص نفسه ويحبها، ويندرج تحت مفهوم احترام الذات مجموعة منوعة من المعتقدات حول الذات مثل تقييم المطهر الخارجي، وتقييم المعتقدات والعواطف والسلوكيات، وبقدر ماتعطي لهذه الأمور قيمة يكون مقدارك لاحترام وتقدير ذاتك، وبقدر ما تشعر بإنعدام القيمة لهذه الأمور بقدر مايكون قلة احترامك وتقديرك لذاتك.

ما هي أهمية إحترام الذات ؟

احترام الذات هو صفة مهمة لدى الأشخاص الناجحين كما ذكرنا، ويجعل من يحترم ذاته أكثر ثباتاً واستقراراً، ويساهم احترام الذات بتحفيز الشخص على المثابرة وتحقيق الذات والنجاح طوال حياته، لأنه يعيش حياته بإيجابية وثبات وحزم ويؤمن بمهاراته وبأنه قادر على تحقيق أهدافه وتجاوز أي صعاب تمر به.

وعلى النقيض اذا كان الشخص لا يحترم ذاته ولا يقدرها فسيؤدي ذلك لإعاقة مسيرة حياته ابتداءاً من طفولته ومراحل الدراسة في المدرسة فالجامعة فالعمل فالحياة الزوجية، وقد يسبب فشله في بعضٍ منها أو جميعها.

العوامل المؤثرة على احترام الذات

يوجد العديد من العوامل التي تؤثر على احترام وتقدير الذات مثل:

  • التفكير الداخلي للشخص
  • العمر
  • وجود الأمراض
  • وجود الإعاقات الجسدية
  • الوظيفة
  • العوامل الوراثية
  • التجارب الاجتماعية
  • الانتقادات والتقييمات السلبية المفرطة من العائلة والأصدقاء

علامات تدل على إحترام الذات السليم

اذا كنت تود معرفة مدى احترامك لذاتك أو عدمه فابحث عن توفر هذه العلامات لديك أو عدمها وهي كما يلي:

  • الشعور بالثقة
  • التعبير بسهولة عن الاحتياجات
  • امتلاك نظرة إيجابية للحياة
  • تستطيع قول كلمة لا عندما تريد ذلك
  • تتجنب الخوض في التجارب السلبية السابقة
  • النظر لنقاط القوة والضعف في الشخصية وتقبلها

علامات تدل على ضعف تقدير واحترام الذات

اذا كان لدى الشخص هذه العلامات فهذا يدل على ضعف أو انعدام تقديره لذاته وهي كما يلي:

  • الاعتقاد بأن الآخرين أفضل منه
  • صعوبة التعبير عن الاحتياجات
  • التركيز على النقاط السلبية ونقاط الضعف في النفس
  • الشعور بمشاعر سلبية مثل الاكتئاب والقلق والخزي والعار
  • امتلاك نظرة سلبية للحياة
  • الخوف الكبير من الفشل
  • عدم القدرة على قول لا حتى عندما لا يريد ذلك
  • وضع احتياجات الآخرين قبل احتياجاته
السابق
5 أسباب لتعلم التنمية البشرية
التالي
العصف الذهني مُبتغاك لتوليد الأفكار الجديدة

اترك تعليقاً