التنمية البشرية

اهزم الاكتئاب بهذه الخطوات البسيطة

اهزم الاكتئاب بهذه الخطوات البسيطة

اقرأ فى هذا المقال على طريق النجاح

يعتبر الاكتئاب واحد من أشهر الأمراض النفسية التي تصيب قطاع كبير من الأشخاص حول العالم. ومؤخرا وفي بحث أجراه مجموعة من علماء النفس من المنطقة العربية، عرفنا في موسوعة اسألني أن نسب انتشار مرض الاكتئاب في المنطقة العربية في تزايد مستمر. بعد أن كان مرضاً منتشراً في الدول الأوروبية والولايات المتحدة فقط.

ومن خلال هذا الموضوع نستعرض معكم في موسوعة اسألني مجموعة من الخطوات الهامة التي يمكن من خلالها هزيمة الاكتئاب والسيطرة عليه والاستمتاع بحياة هانئة سعيدة بعيداً عن المنغصات.

الايمان العميق بالله وقدره

على الرغم من تأكيد علماء النفس أن الاكتئاب غير مرتبط بالشعائر الدينية، لكن من ناحية أخرى اكتشف علماء النفس تزايد نسب الشفاء من الاكتئاب كلما كان المصابين به لديهم ايمان عميق بقدرة الله عز وجل على اخراجهم مما فيه.

ونقصد بالايمان العميق أنه الايمان الذي لا يتوقف فقط على ترديد  العبادات بطريقة ألية بعيدا عن الشعور بكل كلمة فيها والتركيز في معنى الايمان وحلاوته الحقيقية.

وتلعب المشاعر الايمانية القوية دورا كبيرا في تعزيو قدرة الانسان على مكافحة الاكتئاب والتغلب عليه ووضعه في حدوده الطبيعية أو حتى التخلص منه تماما.

الانشغال ثم الانشغال ثم الانشغال

من أهم الأمور التي يجب على كل أنسان أن يفهمها فيما يتعلق بمكافحة الاكتئاب، هي ضرورة الانخراط في نشاط ما. سواء كان فيما يتعلق بالعمل أو ممارسة هواية معينة مثل تربية حيوان أليف أو زراعة نبتة أو أي هواية أو نشاط أخر.

تقول الأبحاث التي وصلتنا في موسوعة اسألني أن ممارسة العمل والأنشطة والهوايات تساعد على السيطرة على الاكتئاب بشكل كبير. وأن معدل الاصابة بالاكتئاب يزيد بحوالي ٤٤٪ في الاشخاص الذين لا يعملون أو ليس لديهم نشاط يومي يشغلهم بشكل كبير عن الوقوع في دوامة الاكتئاب.

تعزيز الحياة الاجتماعية

أما النصيحة الأهم والأخيرة فهي ضرورة الانخراط في الحياة الاجتماعية مع الأهل والاصدقاء والمعارف. كما يمكن استخدام وسائل التواصل الاجتماعي من أجل التواصل مع الأصدقاء الذين لا يمكن التواصل معهم بالطرق التقليدية.

لكن ننصح بعدم الغوص في عالم التواصل الاجتماعي حيث تقوم العديد من التجارب الانسانية الخاصة بعلماء النفس والاجتماعي والتي وصلت لموسوعة اسألني أن الاستمرار في ممارسة الانشطة على مواقع التواصل الاجتماعي لفترة زمنية طويلة قد يعزز من اصابة الناس بالاكتئاب خاصة اذا استمر الأمر على المدى الطويل.

وهكذا نكون قد استعرضنا معكم مجموعة من أهم العوامل التي يمكن من خلالها هزيمة الاكتئاب والحد منه. وفي النهاية يجب أن نلفت انتباهكم أن الاكتئاب مرض لا يجب الاستهانة به، وفي نفس الوقت لا يجب المبالغة في الخوف من الاصابة بالاكتئاب فهذا بحد ذاته يعتبر من الامراض النفسية أو الاضطرابات السلوكية التي يجب أن ننتبه لها جيدا.

السابق
كيف تكتسب عادات صحية للأكل؟
التالي
إدارة الوقت سر نجاحك

اترك تعليقاً